التخطي إلى المحتوى

كيف يؤدى الإفراط فى وقت الشاشة قبل النوم إلى تدمير الدماغ؟

هل تسهر كثيرًا أمام التلفاز أو تتصفح هاتفك قبل الذهاب إلى السرير؟ كن حذرا لأنه يمكن أن يضر بصحتك، حيث أظهرت الأبحاث أن تصفح الهاتف أو مشاهدة التلفزيون قبل النوم مباشرة يمكن أن يعطل أنماط النوم ويزيد من خطر زيادة الوزن وتلف الدماغ، وفي هذا التقرير نتعرف على أضرار الإفراط في وقت الشاشة قبل النوم، بحسب موقع تايمز أوف إنديا.

الآثار الضارة لوقت الشاشة المفرط

تشير الدراسات إلى أن الاستخدام المفرط للشاشة يمكن أن يؤثر سلبًا على الأداء الأكاديمي والتطور الحسي الحركي والأداء التنفيذي، حيث يرتبط الاستخدام المبكر للشاشة بضعف الأداء الأكاديمي والتدهور المعرفي في وقت لاحق من الحياة.

قد يكون استخدام الشاشة مرتبطًا بتأخر النمو لدى الأطفال الصغار، وفقًا لدراسة نشرت في مجلة الجمعية الطبية الأمريكية لطب الأطفال.

يرتبط الاستخدام المتزايد للشاشة لدى الأطفال بعمر عام واحد بتأخر في التطور الحركي الدقيق بالإضافة إلى تطور المهارات الشخصية والاجتماعية في سن الثانية.

كيف يؤثر وقت الشاشة على دماغك

يمكن أن يخضع دماغك لتغييرات جسدية بسبب الوقت الزائد أمام الشاشة. يسمى الجزء من الدماغ الذي يعالج المعلومات من الخارج بالقشرة. المراهقة هي فترة حرجة للتطور القشري. وقت الشاشة يمكن أن يعيق تطوره.

وفقا لدراسة تسمى التطور المعرفي لدماغ المراهق، فإن بعض الأطفال الذين يستخدمون الشاشات لأكثر من سبع ساعات يوميا لديهم قشرة دماغية أصغر من الأطفال الذين يستخدمون الشاشات بشكل أقل.ا ب ت ثوتهدف الدراسات الإضافية إلى إظهار التأثيرات طويلة المدى على أدمغة الأطفال.

تقلب المزاج بسبب استخدام الشاشات

يمكن أن تتأثر صحتك العقلية بالإفراط في إرسال الرسائل النصية والتصفح، ولا يزال الباحثون يحققون في العلاقة بين استخدام الشاشة والحالة المزاجية. ومع ذلك، تربط بعض الدراسات بين زيادة استخدام الشاشات وتفاقم أعراض الاكتئاب.

هناك عوامل إضافية مختلفة تساهم في الإصابة بالاكتئاب. ووفقا لدراسات أخرى، فإن الأطفال الذين يقضون الكثير من الوقت أمام الشاشات قد يصبحون جامحين، ويلجأون إلى الشاشات كمخفف للتوتر، ويشعرون بالقلق عند عدم استخدام هواتفهم المحمولة.

نوعية نوم سيئة

قد يعاني الشباب من الكوابيس المتعلقة بالبرامج التلفزيونية التي شاهدوها قبل الذهاب إلى السرير مباشرة. كما يمكن أن يسبب سوء نوعية النوم، وهو ما قد يفسر سبب استيقاظك وأنت تشعر بالاكتئاب والإرهاق.

لا ندرك في كثير من الأحيان أن الوضعية التي نتخذها عندما ننام أثناء مشاهدة التلفاز يمكن أن تؤدي إلى توتر العضلات أو تجمد الأكتاف في الصباح.

كيف يؤدى الإفراط فى وقت الشاشة قبل النوم إلى تدمير الدماغ؟

مصدر الخبر