التخطي إلى المحتوى

هل الموجات فوق الصوتية آمنة أثناء الحمل؟.. استشارى يوضح

خلال فترة الحمل، يجب على المرأة التأكد من أنها صحية وآمنة لطفلها، وليس من غير المألوف الخوف من إجراء الموجات فوق الصوتية، على الرغم من أنها ممارسة شائعة أثناء الحمل ويوصي بها الأطباء.

كشف الدكتور هاني فوزي، استشاري أمراض النساء والتوليد بجامعة عين شمس، أن الموجات فوق الصوتية قبل الولادة أو الحمل هي طريقة تستخدم الموجات الصوتية لإظهار صورة طفلك على الشاشة. ويستخدمه الطبيب أيضًا للتحقق من حالة الطفل. الصحة ومعرفة ما إذا كان هناك أي مضاعفات.

وعن مدى أمان إجراء الموجات فوق الصوتية أم لا، أوضحت طبيبة النساء أنه من الآمن تماما القيام بها خلال فترة الحمل، بما في ذلك الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، موضحة أن هناك فرقا بين الموجات فوق الصوتية والأشعة السينية.

وقال الطبيب إنه على عكس الأشعة السينية، فإن الموجات فوق الصوتية تعتمد على موجات صوتية غير ضارة، مما يجعلها آمنة لمجموعة متنوعة من الأشخاص، بما في ذلك اكتشاف الحمل، واكتشاف العيوب الخلقية، ومراقبة نمو الطفل، ومؤخرا يتم إجراء بعض العمليات الجراحية داخل الرحم بها. .

وبحسب الطبيب، يتم إجراء فحص الموجات فوق الصوتية قبل الولادة للتأكد من الحمل وأشكاله، مثل إذا كان حمل خارج الرحم أو حمل عنقودي أو إجهاض أو غيرها من مضاعفات الحمل المبكرة، بالإضافة إلى تحديد عمر الحمل. فحص الطفل وتاريخ ميلاده وكذلك نمو الطفل وحركته ومعدل ضربات قلبه وموقع المشيمة والكشف عن مشاكل في أعضاء الطفل وعضلاته وعظامه.

هل الموجات فوق الصوتية آمنة أثناء الحمل؟.. استشارى يوضح

مصدر الخبر