التخطي إلى المحتوى

العلم والشال الفلسطينى وشجرة الزيتون.. قصة رموز النضال الفلسطيني

كل شبر من أرض فلسطين يحمل رمز النضال، وكل حبة رمل غارقة بدماء شعبها، وكل ثمرة سقطت من شجرة زيتون تتحدث عن نضال الشعب من أجل العودة إلى أرضه. هناك العديد من الرموز التي نتذكرها ونربطها بالنضال الفلسطيني عندما نراها، وهذه الرموز تحمل دلالات الصمود في وجه العدو الصهيوني والاحتلال الإسرائيلي، وهو ما نتناوله في هذا التقرير.

أقدم شجرة زيتون في فلسطين
أقدم شجرة زيتون في فلسطين

شجرة زيتون

لا يمكن نسيان هذا الرمز أو محوه من ذاكرتنا، لأن شجرة الزيتون ارتبطت بذاكرتنا كرمز للمقاومة والنضال الفلسطيني في مدينة بيت لحم، وخاصة في قرية الولجة حيث توجد أكبر وأقدم شجرة زيتون يقع. شجرة في العالم لأن عمرها 5500 سنة كما يقول أهل القرية، ويبلغ محيطها نحو 25 مترا وارتفاعها 13 مترا، وبحسب وزارة الزراعة الفلسطينية تنتج الشجرة نحو 500 إلى 600 كيلوغرام من الزيتون..

وأرخت وزارة الحكم والزراعة الفلسطينية خصائص هذه الشجرة باعتبارها من أقدم الأشجار في العالم. الشجرة رمز الصمود والمثابرة في وجه الاحتلال الإسرائيلي.

فلسطين
فلسطين

العلم الفلسطيني

العلم الفلسطيني هو رمز وهوية دولة فلسطين، ومنذ النصف الأول من القرن العشرين، اتخذه الفلسطينيون رمزًا لدولتهم. وسبب اختيار الألوان هو ارتباطها بألوان الدول الفلسطينية. ثقافة فلسطين، حيث أنها تتكون من 3 خطوط أفقية، توجد بالترتيب العمودي الأسود والأبيض والأخضر. وإلى جانبهم مثلث أحمر متساوي الأضلاع، والعلم الفلسطيني يشير إلى وجود هذا الشعب المناضل من أجل أرضه وحريته.

معاني ألوان العلم الفلسطيني: الأسود يمثل الحداد والظلم تجاه شعب فلسطين، والأبيض يمثل السلام، والأخضر يمثل أرض فلسطين الخضراء، والأحمر يمثل دماء الشهداء.

الكوفية هي رمز المقاومة
الكوفية هي رمز المقاومة

وشاح فلسطيني

يعد الوشاح أقدم رمز للنضال الفلسطيني، حيث اتخذه شعب فلسطين رمزا لمقاومتهم منذ عام 1936، عندما كان الاستعمار البريطاني أول من ارتداه المزارعون في القرى الفلسطينية، ولا يوجد هنا سوى مصنع واحد. التي تنتجها على الساحل الغربي وتعمل منذ عام 1964.

وهذه قصة يتقاسمها الشعب الفلسطيني مما جعلها رمزا للانتفاضة. كان يرتديها فدائي فلسطيني ملثم يقاوم الاحتلال البريطاني. وبحثوا عنه، لكن لم يتمكن أحد من التعرف عليه. ومنذ ذلك الحين اتخذه الفلسطينيون رمزا للمقاومة، وبحسب التراث الفلسطيني يرمز الوشاح إلى عدة رموز منها: الصيد، وترمز الخطوط الموجودة على حافة الوشاح إلى أوراق الزيتون، وقد أصبح الوشاح الفلسطيني مشهورا في كل مكان. العالم وأصبح أيقونة للنضال الفلسطيني.

مفتاح القدس
مفتاح القدس

مفتاح القدس

وحتى لا ينسى الجميع مفتاح القدس الذي تأمله الجماهير الفلسطينية، فهو أحد رموز المقاومة والمطالبة بحق العودة، ولا توجد مسيرة أو مظاهرة فلسطينية واحدة يحملون فيها رمزهم. مفتاح القدس العظيم.

العلم والشال الفلسطينى وشجرة الزيتون.. قصة رموز النضال الفلسطيني

مصدر الخبر