التخطي إلى المحتوى

يا مساء الرعب.. يسرا صممت ديكورا للهالوين من خامات بسيطة

يسرا، فتاة في أوائل العشرينيات من عمرها، وجدت شغفها في صناعة شخصيات الرعب التي تظهر في الأفلام الأجنبية، وبما أننا نحتفل بعيد الهالوين، فهذه حالة أخرى تجعل البعض يكتفي بمشاهدة الأفلام المخيفة أو الاحتفال مع الأصدقاء أو حتى صنع زينة لها. الشخصيات. وبشكل مرعب، تمامًا مثل يسرى عبد الرحمن، خريجة كلية الزراعة بجامعة الإسكندرية، حيث اهتمت بتطوير نماذج تنطبق على حالات محددة. وفي السطور التالية نتعرف على قصة “يسرا” مع عارضات الرعب احتفالاً بالهالوين.

الاحتفال بالهالوين
الاحتفال بالهالوين

يسرا صممت ديكور الهالوين من مواد بسيطة

وقالت يسرا، في حوار مع اليوم السابع، إنها دخلت مجال عرض الأزياء وتصميم الديكور منذ 15 عاما تقريبا، رغم أن هذا المجال بعيد عن دراستها، وبسبب موهبتها تمكنت من تحويل الفوم والخشب والقماش إلى قطع. . في الفن، وواصلت البحث أكثر عن الأساليب المثالية. تعتمد كيفية تصميم النماذج بشكل مثالي على تحديد المكان الذي سيتم وضع قطعة النموذج فيه الخارج أو في الداخلويفرق بين المواد خفيفة الوزن والمواد الأقوى واستخدامها.

تصميم النحت
تصميم النحت

ولم يقتصر عمل يسرا على عارضات أزياء الهالوين. كانت تهتم فقط بالأطفال. قالت: ومن أجمل ما تقوم به هي الموديلات التي تستخدمها كديكور للأطفال سواء في أعياد الميلاد أو في غرفة النوم. في الغالب تكون هذه الشخصيات معروفة من الرسوم المتحركة الشهيرة التي يحبها الأطفال، وفي بعض الأحيان يطلب الأطفال رسم شخصيات ديزني والأبطال الخارقين، وكذلك السحرة الأشرار والأشباح والهياكل العظمية.

تصاميم مخيفة
تصاميم مخيفة

وأوضحت أيضاً أنها تستخدم المواد البسيطة المتوفرة في متناول اليد لأن حب الأطفال لهذا النوع من الفن يجعلهم يرغبون في صنع هذه المجسمات حتى ولو بشكل أصغر قليلاً.

شاكي
شاكي

منحوتات
منحوتات

عيد الرعب
عيد الرعب

هيكل عظمي
هيكل عظمي

يسرا عبد الرحمن
يسرا عبد الرحمن

يا مساء الرعب.. يسرا صممت ديكورا للهالوين من خامات بسيطة

مصدر الخبر