التخطي إلى المحتوى

ظهرت أريانا غراندي ودالتون غوميز معا في مقطع مصور بعنوان أغنيتها بعنوان “أتعلق بك” 

قامت المغنية والفنانة الأمريكية ” أريانا غراندي ” خطوبتها على صديقها وكيل العقارات “دالتون غوميز “.

وقامت النجمة  بعرض العديد من الصور على صفحتها الشخصية عبر موقع التواصل الاجتماعي ” إنستغرام ” وهي تضع في يدها اليسرى خاتما من اللؤلؤ والماس ، وحملت الصورة مقولة”إلى الأبد”.

و ارتبطت غراندي، البالغة من العمر 27 عاما، بغوميز، وهو أيضا في العشرينيات من عمره، منذ أقل من عام.

وتفيد الاخبار بانهما يعيشان حاليا في منزل غراندي في منطقة لوس أنجليس، وقاما بالتزاما منهما بالتدابير الاحترازية وعدم مغادرة ولاية كاليفورنيا.

وقال العديد “لا يمكن أن يكونا أكثر سعادة، إنهما متحمسان للغاية، إنه وقت سعيد بالنسبة لهما، كما أن أسرتيهما سعيدتان جدا”.

كانت غراندي قد أصدرت في أواخر شهر أكتوبر الماضي ألبومها السادس بعنوان “بوزيشنز”، الذي احتل صدارة القائمة في بريطانيا والولايات المتحدة.

و ما تصدرت الأغنية الرئيسية المميزة للألبوم القائمة في أوروبا وأمريكا.

وكانت المغنية مخطوبة في السابق للممثل الكوميدي الأمريكي ” بيت ديفيدسون ” لكنهما انفصلا قبل عامين.

وفي فبراير شاهدها العديد من الصحفيون، في مطعم في لوس أنجيليس، تقوم بتقبل حبيبها الجديد، غوميز.

كما ظهرا معا علنا لأول مرة، في مايو ، كزوجين في مقطع مصور موسيقي أثناء فترة الإغلاق بعنوان “أتعلق بك”، وهو ثمرة تعاون بين غراندي وجستين بيبر ، وبعد شهر نشر الاثنان على إنستغرام صورة تجمعهما.

و غوميز ترعرع في جنوبي كاليفورنيا وعمل في سوق العقارات الفاخرة لمدة خمس سنوات.

والنجمة عانت الكثير بعد ماتعرضت لها حفلتها السابقة عام 2017 ، من قيام شخص باعمال تخريبية ، مما ادي لمفارقة العديد للحياة ، وعادت النجمة، التي قالت إنها عانت من اضطرابات نفسية بسبب بشاعة الحادث، إلى مانشستر العام الماضي وشاركت في إحياء حفل في المدينة ، غراندي أحيت حفلا ثانيا في مدينة مانشستر ، والان أريانا غراندي تحيي حفلا في باريس وسط إجراءات مشددة بسبب فيروس كورونا .