التخطي إلى المحتوى

كورونا توحد الولايات المتحدة والهند; في خطوة مماثلة لوقوف الهند إلى جانب الولايات المتحدة وقت حاجتها في مواجهة فيروس “كوفيد – 19” يبدو أن كورونا توحد الولايات المتحدة والهند; في مواجهة الفيروس التاجي.

يؤكد البيت الابيض تعاطفه مع الهند في يوم الأحد في اعلان ادارة بايدن ارسال إمدادات ودعم اضافي للهند; حيث يؤكد البيت الابيض أنه في الوقت الذي تتعرض له الدولة من إرتفاع حقيقي في حالات الإصابة بفيروس كورونا; سيقوم بارسال امدادت من العلاجات ومجموعات الاختبار للهند كمساعدة على الصمود في الوقت الراهن.

في التفاصيل; حددت الولايات المتحدة امدادات من مجموعات الإختبار لتشخيص حالات الإصابة بفيروس كورونا; والعلاجات وأجهزة التنفس الصناعي; ومعدات أخرى للحماية الشخصية; كما أن الإمدادات سيتم توفيرها بأسرع وقت للهند.

في السياق نفسه; وحسب ما نتج عن مكالمة بين مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان; ونظيره الهندي أجيت دوفال; فإن إدارة بايدن تسعى لإيجاد خيارات للعمل على توليد الأكسجين والإمدادات الأخرى اللازمة للحالة المرضية المنتشرة في البلاد.

كما أنه وفقاً للإحصاءات الحكومية والعلمية; فقد أبلغت الهند عن عدد الإصابات بالفيروس يوم السبت والذي وصل إلى 349691 حالة; ويعتبر اليوم الرابع الذي تسجل فيه الهند رقماً قياسياً على مستوى العالم لعدد الإصابات>

كذلك أعرب سوليفان عن تعاطف الولايات المتحدة “العميق” مع شعب الهند; فيما تواجهه البلاد من إرتفاع في عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد.

بالتالي جاء في البيان: “كما أرسلت الهند المساعدة للولايات الأمريكية المتحدة; جيث كانت مستشفياتنا تتعرض لضغوطات كبيرة في وقت مبكر من تفشي الفيروس; فإن الولايات المتحدة تصمم على مساعدة الهند في وقت حاجتها لذلك”. المصدر: “cnn”.