التخطي إلى المحتوى

من المرتقب عودة رواد الفضاء إلى ديارهم من محطة الفضاء الدولية; على متن كبسولة “SpaceX Crew Dragon”; بعد أن أنهوا مهمتهم التي استمرت لمدة خمسة أشهر إلى المختبر المداري; حيث أن رواد الفضاء قد سجلوا رقما قياسيا لأطول وقت في الفضاء; وذلك ضمن طاقم قد انطلق على متن مركبة فضائية امريكية الصنع; كما أنه من المفترض عودة رواد الفضاء يوم الأحد.

جدير بالذكر أنه كان من المفترض أن يصعد الطاقم على متن المركبة الفضائية; التي بقيت ثابته في موانئ المحطة الفضائية بعد أن وصل رواد الفضاء في نوفمبر الماضي.

كماومن المقرر أن ينزل الطاقم من محطة الفضاء الدولية في حوالي الساعة الثامنة والنصف مساءا; ثم يقضون الليل على متن الكبسولة وهي تسبح عبر المدار.

بالتالي سوف تعمل المركبة الفضائية على تشغيل محركاتها لتقليص الغلاف الجوي السميك للأرض; كذلك سيتم استخدام سلسلة من المظلات لإبطاء قوتها قبل سقوطها قبالة السواحل في فلوريدا; وذلك في الساعات الأولى صباح يوم الأحد.

علاوة على ذلك سيتم وضع عمود مكون من أربعة مظلات كبيرة; بالإضافة إلى وضع لواء من سفن الإنقاذ في منطقة خليج المكسيك; وذلك لإستقبال الطاقم عند وصوله.

بينما سيتم نقل الطاقم عبر طائرة هليوكبتر إلى مركز جونسون للفضاء; التابع لوكالة “ناسا” في هيوستن; وهو يعد المقر الرئيسي لكافة رواد الفضاء الأمريكيين. المصدر “CNN”.