ماهي قصة المرأة الهندية التي اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي - البيان الجديد

الخميس، 14 نوفمبر 2019

ماهي قصة المرأة الهندية التي اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي

امرأة هندية مقيمة في الامارات تستغيث وتطالب الحكومة الاماراتية للتدخل وانقاذها من زوجها لما تذوقه من الويلات على يديه كما نشرت عبر تويتر.

تعرضت امراة الي عنف كبير من قبل زوجها حيث استغاثت ياسمينة سلطانة البالغة من العمر 33 عاما حيث نشرت صورتها عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر لما تعرضت من ضرب واهانات من قبل زوجها البالغ من العمر 47 عاما , وقد اعلنت شرطة الشارقة انها قد قامت بجميع الاجراءات اللازمة لما تعرضت له الامرأة الهندية ياسمينه.

يذكر ان ياسمينة لديها طفلين احداهما عمره خمس سنوات والاخر عمر مايقارب السنة والنصف وانهم جاءو من بنغالور الهندية وان زوجها يدعي "محمد قيصر".

وقالت علي حسابها الشخصي عبر تويتر "أحتاج لمساعدة طارئة… اسمي ياسمينة سلطانة وأعيش في الشارقة، الإمارات واسم زوجي محمد قيصر ، وقد تعرضت للاعتداء من قبل زوجي وأحتاج إلى مساعدة".

وكتبت ايضا في تغريدة اخري "أحتاج إلى مساعدة عاجلة لأنني لا أريد البقاء في الإمارات مع زوجي، وأريد العودة إلى بلادي إلى الهند مع أطفالي أحدهما عمره خمس سنوات وعمر الآخر 17 شهرا ونحن أتينا من بنغالور الهندية".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.