تعلم أي لغة جديدة مع تطبيق بابل "Babbel " عام 2020 بثلاثة أسابيع لا للمستحيل - البيان الجديد

الخميس، 30 يناير 2020

تعلم أي لغة جديدة مع تطبيق بابل "Babbel " عام 2020 بثلاثة أسابيع لا للمستحيل

هل تحتاج أن تكون لديك العديد من اللغات ،التي تحب أن تتقنها وتتحدثها بطلاقة فالحل الدائم هو تطبيق بابل ، حيث قام العديد من الباحثين من خلال التجارب العلمية الكبيرة ، من خلال الدراسات علي مجموعتين من الطلاب لتعلم اللغة الأسبانية في الولايات المتحدة ، بطريقة بابل فوجد الباحثين أن تطبيق بابل جعل الشخص المبتدأ ، في تعلم اللغة إلي شخص محترف فيها ، ووجد الباحثين أن هناك خمس أاسباب ليكون بابل في غاية الأهمية، فمع بابل لن تترك تعلم اللغات بل ستتقنها وبوقت قليل جداً .

السبب الأول : ستصل إلي هدفك وإن كنت تبدأ من الصفر .
تحدثت جامعة "CUNY " في نيويورك أن المشاركين الذين بلغت نسبتهم 85%، كان لديهم شئ قليل من المعرفة باللغة الأسبانية أي شئ لايذكر ،والباقي لديهم بعض الكفاءة في اللغة الأسبانية ولكن النتائج أظهرت ،أن المبتدئين هم الذين حققوا التقدم الكبير في اللغة، من خلال الإختبارات ،
فكان الطلاب يشعرون بالرضي مما وصلو له من النطق بالأسبانية في نهاية 3 أسابيع .


السبب الثاني: لن تأخذ الوقت الكثير في التعلم
و دراسة جامعة CUNY، أثبتت إن المشاركين يحتاجون لساعتين في الأسبوع لتطبيق بابل ،ولكن في الجامعة تحتاج مدة شهرين لتحسين اللغة ، بمعني يحتاجون لمدة 15 ساعة في الشهرين .
ومع تحدي بابل استطاع من إستخدام التطبيق لمدة 15 دقيقة أو ربع ساعة يومياً كافية لمدة ثلاث أسابيع لتعلم اللغة الاسبانية وإتقانها .


السبب الثالث: التعلم بسرعة كبيرة.
نتائج جامعة CUNY، أن الدراسة الخاصة على مدار شهرين، أثبتت إن الشخص يكتفي بالفصل الأول لتحقيق النتائج ، وكانت هذه الفترة الزمنية البسيطة ، كافلة في إجراء المحادثات باللغة الاسبانية.
فالمشاركون في تطبيق بابل إستطاعوا إنجاز الفترة الزمنية القليلة في حياتهم اليومية في تحدث اللغة بالنسبة للمشاركين في جامعة CUNY .



السبب الرابع: الإستمتاع بالتعلم مع تطبيق بابل
فالمشاركون في جامعة CUNY تحدثوا ،إنهم سيواصلو مع تطبيق بابل الناجح والعظيم لإكتساب اللغات بسرعة أكبر بعد إنتهاء الفصل الدراسي في الجامعة ، فجميع المشاركين وقعو في حب بابل وإنهم حبو اللغة الأسبانية بعد المخاوف التي كانت مسيطرة عليهم .


السبب الخامس: أن تعلم اللغة مع تطبيق بابل يعتبر بمنتهي السهولة .
فالدراسة أفادت أن المشاركين البالغ نسبتهم أكثر من 93 % أن تطبيق بابل كان الأسهل ،ومدي الإستفادة منه ،وإن المشاركة في التجربة أعطتهم الخبرة والمتعة .
وبالتالي إستطاع مستخدمي تطبيق بابل من الإستفادة الكبيرة خلال ثلاثة أسابيع ، وإنه من السهولة تعلم اللغة الأسبانية ولن يجدو أي صعوبة أثناء التنقل لوجود هواتفهم الذكية معهم دائما في أي مكان .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.