تقرير اسرائيلي يتحدث من قلب المملكة عن نساء سافرات سعوديات وعلاقات جريئة مع الرجال - البيان الجديد

السبت، 25 يناير 2020

تقرير اسرائيلي يتحدث من قلب المملكة عن نساء سافرات سعوديات وعلاقات جريئة مع الرجال

قامت إذاعة إسرائيلية بنشر تقريرًا مصورا عن نساء سافرات، والعلاقة الجريئة التي يقيمنها مع الرجال، وذلك من داخل المملكة العربية السعودية، ويحمل التقرير عنوان "إسرائيلي في السعودية".


كان قد تجول قبل عدة أيام طاقم صحافة إسرائيلي داخل المملكة العربية السعودية، وعلى بعد كيلومترات من مكة المكرمة، وأجرى الطاقم الإسرائيلي عدة مقابلات مع مواطنين من مدن عديدة داخل المملكة السعودية، ما أثار موجة في غضب الشارع السعودي، وتساؤلات حول كيفية السماح لهم بالتجول داخل المملكة.


في الوقت الذي تحذث فيه عادل الجبير وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية، في مؤتمرا صحافياً، إن السعودية ليس لها علاقات مع إسرائيل، كان قد ظهر في المقطع الإسرائيلي الذي تم نشره على القناة "12"، وهي القناة الأكثر رواجًا في الأراضي الإسرائيلية، الصحفي الإسرائيلي "إنريكي زيمرمان"، حيث تجول في الشوارع السعودية بالمدينة المنورة وجدة والرياض، وظهر فيه العديد من المارة وهم يتحدثون حول "السلام" مع إسرائيل، والعلاقات الثنائية.


واكتفى من تمت مقابلتهم مع الصحفي الاسرائيلي، بالحديث حول السلام بشكل عام، وكانون يتجنبون التفصيل في الحديدث حسب ماذكرت "القناة 12"الإسرائيلية.


كما تحدث الصحفي الإسرائيلي حسب ما ذكرته القناة، عن العلاقات السافرة لبعض النساء السعوديات بالرجال، وظهور الفتيات السعوديات في الأماكن العامة، كما وتحدث الصحفي مع المارة، حول "النوادي المغلقة"، وشواطئ السباحة، وقيادة المرأة للسيارة في المملكة، وبعض القضايا الإجتماعية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.