مرض الليشمانيا واعراضه وكيفية الوقاية منه .... - البيان الجديد

إعلان فوق المشاركات

 مرض الليشمانيا واعراضه وكيفية الوقاية منه ....

مرض الليشمانيا واعراضه وكيفية الوقاية منه ....

 


مرض الليشمانيا


الليشمانيا : يعتبر مرض طفيلي المسبب الرئيسي هو ذباب الرمل و يعيش هذا الطفيل  في ذباب الرمل المصاب، وتاتي الاصابة من خلال لدغة ذبابة الرمل المصابة.


والمسكن الطبيعي لهذه الذبابة هي البيئات الاستوائية وشبه الاستوائية، غالبًا ما تكون المناطق المتضررة نائية وغير مستقرة ، والعديد من الاطباء يصف داء الليشمانيات بأنه أحد أخطر الأمراض الاستوائية المهملة، كما تناولت  المنظمة أن هذا المرض يأتي في المرتبة الثانية بعد الملاريا في أسباب الوفاة الطفيلية.



داء الليشمانيات ناجم عن  طفيليات من فصيلة الليشمانيا، وقد تصاب بداء الليشمانيات من لدغة ذبابة الرمل المصابه، ويعيش الطفيل ويتكاثر داخل أنثى ذبابة الرمل، تكون هذه الحشرة أكثر نشاطًا في البيئات الرطبة خلال الأشهر الأكثر دفئًا وفي الليل ، ويمكن أن تكون الحيوانات الأليفة ، مثل الكلاب ، بمثابة خزانات للطفيلي، قد يحدث انتقال من الحيوان إلى ذبابة الرمل إلى الإنسان.


والبشر أيضًا يمكنهم نقل الطفيل بين بعضهم البعض من خلال نقل الدم أو الإبر المشتركة، في بعض أجزاء العالم ، قد يحدث انتقال العدوى أيضًا بطريقة سريعة من ذبابة الرمل إلى الإنسان.



وقد يمكن أن يحمل الناس بعض أنواع الليشمانيا لفترات طويلة دون أن يمرضوا، تعتمد الأعراض على شكل المرض.



داء الليشمانيات الجلدي :


الشكل الرئيسي لهذه الحالة هو تقرحات الجلد غير المؤلمة، قد تظهر الأعراض الجلدية بعد بضعة أسابيع من لدغة ذبابة الرمل المصابة، ومع ذلك ، في بعض الأحيان وقد لا تظهر الأعراض لأشهر أو سنوات.



ومن الأعراض الأخرى:


سيلان أو انسداد الأنف

نزيف في الأنف

صعوبة في التنفس

داء الليشمانيات الحشوي

غالبًا لا تظهر الأعراض لعدة أشهر بعد لدغة هذا النوع من داء الليشمانيات. 


تظهر معظم الحالات بعد شهرين إلى ستة أشهر من حدوث العدوى.

ومن اهم العلامات والأعراض الشائعة ما يلي:


فقدان الوزن

ضعف

تضخم الطحال

تضخم الكبد

انخفاض إنتاج خلايا الدم

حمى تستمر لأسابيع أو شهور

نزيف

تورم الغدد الليمفاوية

التهابات أخرى



 

وتحدثت وزارة الصحة، عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، أنَّ مرض الليشمانيا هو عبارة عن عدوى طفيلية تنتقل بوساطة لدغات ذباب الرمل المصاب بالطفيلي، وينشط هذا الذباب في ساعات المساء، والشفق، أيّ من غروب الشمس حتى الفجر، كما أنه يكثر انتشاره بالمناطق الريفية.


أنواع وأعراض مرض الليشمانيا


وأشارت وزارة الصحة، إلى أنَّ هناك أشكالًا مختلفة لمرض اللشيمانيا، لكن النوعين الجلدي والحشوي الأكثر شيوعًا.



وأكّدت وزارة الصحة، أنه لا توجد لقاحات لمنع العدوى بمرض اللشيمانيا، ولكن هناك إرشادات، وطرق لمنع الإصابة به، وأفضل طريقة للمسافرين لمنع الإصابة بالداء هي حماية أنفسهم من لدغات ذبابة الرمل ، لتقليل خطر التعرض للدغات، مع الحرص على اتباع التدابير الوقائية التالية:


تجنّب الأنشطة الخارجية خصوصًا من الغسق حتى الفجر، فحينها تكون ذبابة الرمل أكثر نشاطًا بشكل عام.


تجنب النوم في العراء بالقرب من المزارع، وحظائر الحيوانات، وجحور الفئران، لتجنب التعرض للإصابة.


عندما تكون في الهواء الطلق، أو في أماكن غير محمية، يجب تغطية الجسم تجنبًا للإصابة.


استخدام الناموسية عند النوم.


استخدام طارد الحشرات على الجلد المكشوف.


اتباع الإرشادات الموجودة على ملصق المادة الطاردة.


ارتداء جوارب، وملابس بأكمام طويلة.



إعلان اسفل المشاركات

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *