بطولة أستراليا المفتوحة تتعرض لحجر عثرة بسبب حجر 47 لاعبا بعد اختبارات "كورونا" الإيجابية - البيان الجديد

إعلان فوق المشاركات

بطولة أستراليا المفتوحة تتعرض لحجر عثرة بسبب حجر 47 لاعبا بعد اختبارات "كورونا" الإيجابية

بطولة أستراليا المفتوحة تتعرض لحجر عثرة بسبب حجر 47 لاعبا بعد اختبارات "كورونا" الإيجابية


واجهت الاستعدادات لبطولة أستراليا المفتوحة ما يسمى بـ "حجر عثرة" يوم السبت، وذلك  بعد أن تم إخبار 47 لاعباً بأنهم لا يستطيعون التدريب بعد أن عاد بعض الركاب على طائرتين مستأجرتين وصلوا إلى ملبورن بنتائج إيجابية لاختبار "Covid-19".

تم الطلب من أربعة وعشرين لاعبا على متن رحلة مستأجرة من الولايات المتحدة إلى ملبورن الحجر الصحي لمدة لا ىتقل عن أسبوعين بعد أن ثبتت إصابة أحد أفراد طاقم الرحلة وراكب وليس لاعبًا.

 وفي غضون 72 ساعة من الصعود إلى الطائرة التي نقلت عدد 79 شخصا تم اختبار كلاهما سلبيا .


كما وتم وضع 23 لاعبا آخر في الحجر الصحي بعد وصول رحلة طيران مستأجرة إلى أبو ظبي (ملبورن)،  كانت تقل 64 شخصا من أبوظبي.

تم اختبار شخص واحد، مرة أخرى ليس لاعبا، وكانت نتيجته إيجابيه بعد الرحلة، على الرغم من تقديم توثيق لاختبار Covid-19 السلبي قبل الإقلاع.


لن يتمكن جميع اللاعبين الـ 47 المتضررين من مغادرة غرفهم الفندقية لمدة 14 يوما حتى يتم تطهيرهم طبيا.


لن يكونوا مؤهلين للممارسة.


أصدر منظمو بطولة أستراليا المفتوحة في بيانين مختلفين يوم السبت، يوضحان بالتفصيل كيف سيتأثر اللاعبون.


وقال البيان الثاني في إشارة إلى أبو ظبي : "جميع ركاب الرحلة موجودون في فنادق الحجر الصحي بالفعل، والحالة الإيجابية هو ليس لاعبا وتم اختباره سلبيا قبل الرحلة، تم نقلها إلى فندق صحي".


كما وتم نقل الركاب الذين ثبت بأنهم مصابين بالفيروس على متن الرحلة الأمريكية إلى فندق صحي.


وقال كريج تيلي مدير البطولة الأسترالية المفتوحة في البيان الأول للمنظمين: "تعاطفنا مع الشخصين اللذين أثبتت إصابتهما بالفيروس أثناء الرحلة ونتمنى لهما التعافي والتوفيق".


جدول اختبارات صارم

وفي تغريدة تم حذفها لاحقا، وصفت اللاعبة الفرنسية أليز كورنيه، المتواجدة في ملبورن ولكنها لم تكن على متن أي من الطائرتين، الموقف بالـ "مجنون".

وكتبت على موقع التواصل الإجتماعي "تويتر": "قريبا، سيتعين على نصف اللاعبين من منطقة العمليات عزل أسابيع، وأسابيع من التدريب والعمل الجاد سوف تضيع لشخص واحد إيجابي بـ Covid في طائرة فارغة 3/4، آسف ولكن هذا جنون".


قالت سورانا كيرستيا المصنفة 71 على العالم، بأنها تتفهم الحاجة للحجر الصحي، لكن عدم قدرتها على الممارسة والتدريب سيؤثران على قدرتها على المنافسة بفعالية في بطولة أستراليا المفتوحة.


وكتبت كيرستيا عبر موقع التواصل الإجتماعي "تويتر": "الناس الذين يشكون من حقنا، "ليس لدي أي مشكلة في البقاء 14 يوما في الغرفة لمتابعة "نتيفليكس"، صدقوني هذا حلم أصبح حقيقة".


وتابعت كيرستيا: "ما لا يمكننا فعله هو المنافسة بعد أن أمضينا 14 يوما على الأريكة، هذه هي المشكلة وليست قاعدة الحجر الصحي".


كان في الأصل من المقرر أن تبدأ بطولة أستراليا المفتوحة هذا الشهر، وتم إعادة جدولة بطولة أستراليا المفتوحة إلى 8-21 فبراير بسبب مخاوف من "Covid-19".


ولكن ذهب معظم أفضل لاعبي العالم إلى ملبورن، وسافر آخرون مثل نوفاك ديوكوفيتش وسيرينا ويليامز ورافائيل نادال إلى أديلايد.


وفي وقت لاحق من يوم السبت كتبت بطولة أستراليا المفتوحة للتنس عبر "تويتر": "أكدت الصحة أنه لا يوجد أي شخص لديه إصابة نشطة بـ COVID-19 في مجموعة التنس بأكملها ومقرها أديليد".



قبل تطورات يوم السبت ، قال منظمو البطولة إن اللاعبين سيخضعون أيضا لجدول اختبارات أكثر صرامة من معظم المسافرين العائدين.

إعلان اسفل المشاركات

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *