الرجل الدمية ... هذا ما حدث بعد تحوله لامراة - البيان الجديد

إعلان فوق المشاركات

الرجل الدمية ... هذا ما حدث بعد تحوله لامراة

الرجل الدمية ... هذا ما حدث بعد تحوله لامراة


أعلنت جيسيكا ألفيس والتي تسمى بـ "الرجل الدمية"، والتي كانت تدعى سابقًا رودريغو أنها قد إنتهت من خضوعها لعمليات التجميل التي بدأت بها في تايلاند.


وكشفت الصحيفة البريطانية "the sun، إن جيسيكا ألفيس البالغة 37 عامًا من العمر، قد خضعت يوم الأربعاء الماضي للجراحة في تايلاند.


وأكدت الصحيفة أن العملية قد استغرقت وقتًا لا يقل عن 6 ساعات، وأن تلكفة العملية بلغت ما يقارب 20 ألف دولار.


ومن ناحيتها أعربت جيسيكا عن سعادتها الكبيرة بعد تحولها لإمرأة، وأوضحت أنها وبعد أن ولدت في الجسم الخطأ، فقد أصبحت أخيرًا تشعر بأنها على طبيعتها.


وأضافت أنها كانت تحارب على مر السنين، حقيقة أنها كانت امرأة بداخل نفسها، وأنها كانت ترغب بإنجاب طفل، وأنها كانت تتصور نفسها وهي تعتني بطفلها، وأن تكون مع شخص يقبلها ويحبها كثيرا.


وأقرت أنها كانت تشعر بأنها امرأة منذ أن بلغت الثالثة أو الرابعة من عمرها، وأنها كانت تلعب دائما بالدمى، وأن اتصالاتها كانت دائمًا بالإناث. وأنها رغم محاولاتها بأن تكون ذكر ولكن كانت دائمة الشعور بالإكتئاب.

إعلان اسفل المشاركات

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *