التخطي إلى المحتوى

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي بالأمس حول خبر رحيل الدكتور يوسف القرضاوي الإثنين 4 /مايو /2020 .
وعبر العديد من الناشطين عبر مواقع التواصل الإجتماعي بل الالاف حول خبر رحسل الدكتور يوسف القرضاوي ، وذلك أثناء تواجده في العاصمة القطرية ” الدوحة ” الموافق الحادي عشر من شهر رمضان .

 

وعبر موقع التواصل الإجتماعي “الإنستغرام ” عبر العديد من ” التغريدات ” حول خبر رحيل الدكتور يوسف القرضاوي ، ويرجع السبب في ذلك وراء تعرضه لنوبة قلبية أثناء مداهمة منزله في العاصمة القطرية الدوحة وإيضاً تحدث العديد من النشطاء عبر مواقع التواصل من إصابة حمد بن خليفة بجلطة دماغية أثناء أحداث قطر بالأمس .

وعبر العديد من النشطاء أيضاً ، إنه تم فرار مجموعة كبيرة من الشخصيات السياسية ، وبعض الإعلاميين المعروفين من قطر إلي بريطانيا .

وأكد العديد من خبر رحيل القرضاوي عن عمر يناهز 95 عام ، وإن الحكومة القطرية ،لن تقوم بتأكيد الخبر .

ولحتي هذه اللحظة لم يتم تأكيد أو نفي خبر رحيل الدكتور القرضاوي من قبل وسائل الإعلام القطرية أو العربية ، ويشغل القرضاوي منصب رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين سابقاً، و انتقل إلى قطر.

كما تحدث العديد من المسئولين القطريين أن ما حدث بالأمس بقطر غير صحيح ، وتبقي الأحداث عالقة ، بل تطرق العديد من المسئوليين أن ما حدث أحداث غير حقيقية ولا علاقة لها بالواقع الحقيقي للعاصمة القطرية الدوحة .