التخطي إلى المحتوى

قامت جوجل بالحديث عن هاتفها الجديد Pixel 4a، ووعدت بإقامه إطلاق نسخة 5G فى وقت لاحق من هذا العام، وتم تأجيل تاريخ إصدار الهاتف بسبب فيروس كورونا المنتشر عبر العالم ككل ، ولن يتم طرح Pixel 4a للبيع حتى شهر أكتوبر المقبل ، على الرغم من امكانبه الترويج له واعداد الطلبيات المسبقة من قبل العملاء لشهر سبتمبر.

 

وكما ذكرت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية،انه سيتم طرحه للبيع وقد يبلغ سعر Pixel 4a نحو 349 جنيهًا إسترلينيًا، وهو أرخص بكثير من Pixel 4 الرئيسى وأقل تكلفة قليلاً من المنافسين الآخرين مثل iPhone SE

 

وأعربت جوجل عن اسفها بأن هاتف ” 5G ا” لقادم من الممكن أن يتعرض لتأخيرات، ولكن سيتم الكشف عن التفاصيل فى وقت لاحق من هذا العام، كما من الممكن أن يشهد أحدث إصدار من جهاز Pixel الراقى – الذى يصدر عادةً فى أكتوبر – تأخيرات أيضًا وكل ذلك يعود إلي جانحة كورونا في العالم .

لم تكشف جوجل عن أى تفاصيل عن هواتف 5G، أو عن هاتف Pixel 5 القادم، ولكنها اقترحت أنها ستبحث عن دمج ميزات إضافية من اتصال الإنترنت الأسرع الذى توفره، بدلاً من مجرد السماح بالاتصالات بشبكات 5G ليصبح أكثر فاعليه وقوة .

وقالت جوجل أن نسخة الهاتف 5G ستكلف 499 دولارًا، وأن كلا الهاتفين سيستخدمان السرعة المتزايدة “لجعل مقاطع المصورة المتدفقة وتنزيل المحتوى وممارسة الألعاب على Stadia أو منصات أخرى أسرع وأكثر سلاسة من أى وقت آخر”.

ولا يأتى هاتف Pixel 4a بعدد من المواصفات الموجودة فى هاتف Pixel 4 الأعلى تكلفة، فجسمه مصنوع من البولى كربونات، مما يعنى أن الهاتف لا يمكن أن يتضمن الشحن اللاسلكى، كما يتضمن مستشعر بصمة الإصبع بدلا من التعرف على الوجه.

لكنه يحتفظ بعدد من الميزات من الهاتف القديم، بما فى ذلك نفس تقنية عدسة الكاميرا، مع إضافة مزايا جديدة مثل زيادة التخزين، كما أنه يأتى بتصميم جديد، مع الكاميرا الأمامية الموضوعة فى فتحة مثقبة فى الجزء العلوى من الشاشة، بدلاً من “الجبهة” التى أصبحت أحد تركيبات الهواتف الحديثة.

ولابد بالذكر أصدرت جوجل أول هواتف بيكسل فى عام 2016 ، عندما سيطرت بشكل أكبر على هواتف Android الخاصة بها، وغيرت الاسم من Nexus،وكشفت عن أول إصداراتها فى العام الماضى، مع إطلاق Pixel 3a.