التخطي إلى المحتوى

احتجاجات ايران تتجه للعمق تزعم طهران أنها قامت بمصادرة أدوات تستخدم لأعمال تثير الفوضى يستخدمها أشخاصا مثيرين للشغب في المدن الإيرانية بسبب نقص المياه كما وزعمت أن مجموعة من الأشخاص الذين يعملون لصالح دولا أخرى هم من يقومون بإثارة الفوضى احتجاجات ايران تتجه للعمق.

بالتالي قالت إيران يوم الثلاثاء أنها تتحفظ على مجموعة من الأشخاص يعملون لصالح دولا أخرى; كما أن تلك المجموعة كانت تنوي استخدام مكانا أمنيا لإثارة أعمال الشغب خلال الإحتجاجات في البلاد.

كذلك شهدت إيران التي تلقي باللوم على دولا أخرى في كثير من الأحيان أنها تثير الإضطرابات الداخلية; إحتجاجات كبيرة خلال الأسابيع الأخيرة الماضية ذلك بسبب النقص الحاد في المياه في الجنوب الغربي من البلاد.

جدير بالذكر أن إيران لم توضح عدد الأشخاص الذين تحفظت عليهم; لكنها قالت أنها أمسكت بهم على حدودها الغربية لإيران; كما لم توضح التوقيت.

كما أكدت طهران إن دولة مجاورة جاولت القيام بأعمال من شأنها أن تربك عملية الإنتخابات الأخيرة; لكن سرعان ما تم احباطها.

تجدر الإشارة إلى أن الإحتجاجات المستمرة في إيران بسبب نقص الموارد المائية; نتج عنها سقوط خمسة أشخاص على الأقل خلال الأيام القليلة الماضية; ذلك في محافظة خوزستان الإيرانية وهي تلك المنطقة الغنية بالنفط.

كذلك فالإضطرابات المتزايدة في خوزستان تتجه نحو عمق جديد من التحديات التي تنتظر إبراهيم رئيسي; الذي يستعد للرئاسة.