التخطي إلى المحتوى

الفوز الاول للمنتخب الامريكي على ايران يجتاز فريق الولايات الأمريكية المتحدة فريق إيران ليحقق فوزه الاول في أوليمبياد طوكيو مع تقدم داميان ليلارد بـ 21 نقطة كما ويتدحرج الفريق للفوز على ايران ليستد من خسارته الإفتتاحية أمام فريق فرنسا الفوز الاول للمنتخب الامريكي على ايران.

الولايات الامريكية المتحدة وإيران هما دولتان متنافستان منذ سنين طويلة على الساحة السياسية; كما انهما ليس لديهما إلا القليل من التاريخ في رياضة كرة السلة; كما أنهم قد لعبوا مرة واحدة فقط قبل ذلك; كذلك كانت قد فازت الولايات المتحدة في بطولة العالم لكرة السلة في اسطنبول 2010.

الفوز الاول للمنتخب الامريكي على ايران في اولمبياد طوكيو

قبل أن يواجه الأمريكيون الفريق الفرنسي وهو صاحب المركز السابع في مباريات الأولمبياد الإفتتاحية لكرة السلة; كان قد لعب مبارياته ضد ىأستراليا وإسبانيا والأرجنتين.

لكن فريق إيران الذي حصل على مكانته في الميدان من خلال كونه الفريق الآسيوي صاحب المركز الأول; في كأس العالم لكرة السلة 2019; كذلك يحتل المرتبة الـ23 ومتقدمين فقط على اليابان المضيفة; التي تأهلت تلقائيا للألعاببإعتبارها البلد المضيف في هذه الممنافسات المكونة من 12 فريق.

تعثر ليلارد في ظهوره الأول في الأولمبياد; كما أنه قد سقط في الخطأ في آخر 17 ثانية من عمر المباراة; إلا أ، قد خرج بقوة ليبحث عن تسديدته حيث أنه لاعب معروف برمياته القوية والعميقة في الدوري الأمريكي للمحترفين; كنما أنه يقوم بالتسدسد بكل سهولة خلف الخط الدولي الأقرب.

في الشوط الاول كان لديه 6 من 13 رميات ثلاثية; كذلك سجل جميع اللاعبين الـ11 الذين شاركوا في الشوط الأول هدفا واحدا.

كما أن اللاعب السابق في الدوري الاميركي للمحترفين حامد حدادي قد سجل 15 نقطة لإيران.

لكن كرة السلة للرجال الأمريكيين تنتج ردا كان مدويا بضربة حاسمة لإيران

كان من الطبيعي أن يتعامل فريق كرة السلة الأمريكي للرجال بكل سهولة مع المنتخب الإيراني في المباراة الثانية ضمن منافسات المجموعة الأولى يوم الأربعاء.

لكن الأمريكيين ، الذين انتصروا 120-66 في سوبر أرينا سايتاما; كانوا سعداء بكيفية بتحقيقهم للفوز; حيث أكد مدرب فريق الولايات الأمريكية المتحدة جريج بوبوفيتش على أهمية أن اللعب كان بشكل غريزي واختيار ما إذا كنت تريد التسديد أو التمرير أو القيادة في نصف ثانية; بدلا من مسح المشهد وإيقاف الهجوم.