التخطي إلى المحتوى

تتداول وسائل التواصل الإجتماعي يوم الأربعاء الحديث عن وفاة أشهر فنان إيراني النجم البارز أرشا أقدسي صاحب المشاهد الجريئة التي لا يتابعها إلا أصحاب القلوب القوية ذلك عن عمر يناهز الــ 39 عاما كما سيتم دفنه في مقبرة الزهراء بالعاصمة الإيرانية طهران.

بالتالي فقد توفي اليوم الأ{بعاء الفنان الإيراني أرشا أقدسي في احدى مستشفيات العاصمة اللبنانية بيروت; ذلك بعد أن تدهورت حالته الصحية إثر تعرضه لحادث سير.

كما سيتم نقل جصمان أقدسي إلى إيران خلال الأيام القليلة المقبلة; حيث سيتم دفنه في مقبرة الزهراءفي طهران في قسم خاص بالفنانين.

وفاة أشهر فنان إيراني تعرف على السبب

جدير بالذكر أن عائلة الراحل أرشا أقدسي أكدت الليلة الماضية; ذلك بعد أن أكدت المستشفى المتواجد بها عن تدهور في حالته الصحية;  أن الراحل أوصى بالتبرع بالتبرع ببعض الأجزاء من جسده لمن يحتاج.

كان الفنان أقدسي قد تعرض لحادث سير في احدى المواقع الخاصة بتصوير عمل فني في بيروت; حيث قال مسؤول شؤون الفنانين في إيران على رضا فتحي; إن الفنان أرشا أقدسي كان يؤدي عمله الخاص بعمل فني ويقود سيارة أثناء التصوير; حيث كان مطلوب منه أن يقود بسرعة وينعطف نحو اليسار وكذلك تعرض للحادث.

وتابع فتحي: ” جرى نقله لاحدى المستشفيات ببيروت بسبب فقدانه للوعي ووضعه الصحي الصعب”.

كان الفنان الايراني أقدسي قد شارك في العديد من الأعمال الفنية الإيرانية; ومن أبرزها “الدموع والإبتسامات” و “شوق التحليق” و”صناعة ايران”; بالإضافة إلى “العاصمة” و”شهرزاد” والعديد من الأعمال الفنية التي لاقت اهتمام بالغ في الوسط الفني الإيراني.

حياة الفنان الإيراني أرشا  أقدسي

كان الفنان الراحل قد ولد في يوم الرابع من مايو 1981; ومن ضم أعمال الراحل أنه أسس مجموعة من الفنانين الذين يقومون بأداء أدوار صعبة; كذلك تتعاون تلك المجموعة مع شركات الإنتاج الإيرانية; بالإضافة إلى شركات أخرى خارج بلاده.

كان الفنان الراحل قد حصل على جوائز دولية عديدة; من ضمنها جائزة “SGA”; كذلك فاز بالمركزالأول في قيادة السيارة اليسرى خلال منافسات بطولة العالم في روسيا.