التخطي إلى المحتوى

يعتقد البعض انه يمكنه الحصول على كل فيتامين د من أشعة الشمس لكن في الحقيقة يمكنك الحصول على فيتامين د من مصادر اخرى غير الشمس نظرا لتسميته بـ فيتامين “أشعة الشمس” حيث أن عند التعرض للأشعة الفوق بنفسجية الخارجة عن الشمس ينتج الجسم فيتامين (د) لكن الكميات الوفيرة من المغذيات من هذا الضوء المفيد ليس بتلك البساطة التي قد يعتقدها البعض.

توجد العديد من العوامل في الواقع تجعل من الصعب الحصول على كميات كافية للجسم من فيتامين د من الشمس وحدها; كذلك فالتعرض الكثير لأشعة الشمس الغير محمية وبشكل منتظم قد يؤدي في النهاية إلى متاعب كثيرة على الجسم.

الحصول على فيتامين د من مصادر اخرى غير الشمس

الأشخاص الذين يعيشون بالقرب من خط الإستواء هم القادرين على الحصول على فيتامين د; لكن بالرغم من ذلك حذر الخبراء من التعرض الطويل لأشعة الشمس.

جدير بالذكر أن فيتامين “د” هو في الأصل هرمونا من الناحية التقنية وليس فيتامينا; بالضبط كما ان الطماطم بالفعل هي فاكهة.

تتسبب الأشعة الفوق بنفسجية الناتجة عن الشمس بشكل أساسي في تحويل برفيتامين “D3” إلى بريفيتامين “D3”; والذي يدخل الدورة الدموية بعد ذلك; بالتالي يتحول إلى 25 هيدروكسي فيتامين د3 في الكبد; كما يمكن للطبيب فحصه في الدم.

بالتالي يؤدي إلى جميع أنواع الواجبات الأساسية في مختلف أنحاء الجسم; بما فيها تنظيم توازن الفوسفور والكالسيوم; وتعديل وظيفة المناعة; بالإضافة إلى تعزيز صحة العظام; كما أن هناك أكثر من ذلك.