التخطي إلى المحتوى

بالتزامن مع مراسم إضاءة الشعلة الإحتفالية في اليونان في أولمبيا القديمة يوم الإثنين ستكون دورة ألعاب بكين وشعلة أولمبيا الشتوية في بكين 2022 محل للتركيز الشديد مع تزايد المعراضة للألعاب.

جدير بالذكر أن العاصمة الصينية بكين ستكون المدينة الأولى التي تستضيف ألعاب الصيف والشتاء; لكن من المحتمل أن يكون الحال ككما حدث في أولمبياد بكين 2008; مع تزايد الدعوات لمقاطعة سجل حقوق الإنسان والإحتجاجات التي تحدث هناك.

بالتالي فقد دعت الجماعات الحقوقية والمشرعون الأميركيون اللجنة الأولمبية “IOC”; إلى تأجيل موعد الألعاب الأولمبية ونقلها في حال لم تنته الصين من ممارساتها ضد الأقليات المسلمة.

ألعاب بكين وشعلة أولمبيا

من جانبها نفت الصين ارتكابها لأي مخالفات; وأكدت أنها أقامت مراكز تدريب مهني لمنع ذلك.

نشير إلى أن الأسبوع المقبل سيتم إقامة حفل في أولمبيا دون تواجد الجمهور; ذلك بسبب تفشي فيروس كورونا في مختلف أنحاء العالم.

كما سيتم تسليم الشعلة لمنظمي الأولمبياد في بكين في أثينا; ذلك بعد يوم واحد بدون جمهور.

كذلك ومن المقرر أن يتم إغلاق البلدة النائمة في غرب بيلوبونيز من قبل رجال الشرطة اليونانية; ذلك خلال عطلة نهاية الأسبوع; يأتي ذلك ضمن مخاوف من حدوث اضطرابات في الحفل.

لكن قلة تواجد الحشود ستجعل أيضا من السهل على رجال الشرطة الحفاظ على مراسم الإحتفال; كما تسعى السلطات هناك لتجنب تكرار الأحداث خلال مراسم اضاءة شعلة الألعاب الصيفية في بكين.

بالإشارة إلى الاحتجاجات فقد تسلل نشطاء إلى الموقع القديم في أولمبيا عام 2008; حيث أشعلوا شعلة خاصة بهم قبل مراسم الاحتفال الرسمية; كما قاطعوا الحفل وخرقوا الاجراءات الأمنية.