التخطي إلى المحتوى

قال الدكتور شيديا مادوكوي المدير الإداري لمؤسسة نيجيريا السينمائية إن صناعة السينما تحول نيجيريا من عاصمة الفقر الى عاصمة الابداع في العالم.

كماأكد الدكتور مادوكوي من خلال لقاء مع وسائل الإعلام في منزله بمناسبة عيد ميلاده الـ68 في اساجا اوهافيا; إن جودة وإبداع صناعة السينما في نيجيريا معترف بها على مستوى العالم; كما يمكن تسخيرها للمزيد من المكاسب الإقتصادية.

كذلك أكد الدكتور إن نيجيريا بالفعل تتعاون مع بعض اللاعبين الكبار والدول في الصناعة; بما فيها فرنسا حول كيفية استكشاف الموارد البشرية الوفيرة والفرص في القطاع السينمائي.

السينما تحول نيجيريا من عاصمة الفقر الى عاصمة الابداع

جدير بالذكر أن نيجيريا تعرف على مستوى العالم على أنها عاصمة الفقر; لكنها قالت كلمتها في مجال السينما وأثبتت أنها عاصمة الإبداع في العالم.

وأضاف مادوكوي إن الأمر يتعلق بالمحتوى الفني; حيث أن نيجيريا “Nolly Wood” أصبحت فخر تطوير المحتوى على المستوى العالمي.

بالتالي أشار الدكتور إلى ان محركات البحث كلها تسرع إلى نيجيريا للحصول على المحتوى الذي تقوم بإنشائه; حيث انه في السابق لم يكن هناك اتفاقات للإنتاج المشترك بين نيجيريا وأي دولة; لكنه تمكن من تحقيق ذلك مع فرنسا التي تعتبر ثاني افضل اتفاقية من حيث الآلية والجودة.

في الختام أوضح مادوكوي أن هناك العديد من الخطط الجارية لتأسيس أول جامعة للأعمال السينمائية في أفريقيا في نيجيريا.