اخبار عربية

اعراض كورونا الاولية وسبل الوقاية منه حسب منمة الصحة العالمية

قال مدير منظمة الصحة العالمية، إن “وباء” فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، يعتبر أسوأ حالة صحية واجهت العالم، حيث كشفت منظمة الصحة العالمية مساء الاثنين الموافق 16/3/2020، إن الحالات المصابة بفيروس كورونا حول العالم المستجد بلغت 164837 شخص، وأن عدد من فارقوا الحياة بسبب هذا الفيروس بلغت 6370، في 146 دولة حول العالم.

وذكر مدير منظمة الصحة العالمية، إن أعراض الاصابة الخفيفة بفيروس كورونا ليست “خطيرة” بحد ذاتها، ولكن يمكن أن تتطور إلى متوسطة مع بعض الكبار في السن، والذين يعانون من مشكلات صحية أساسية، وقدلذلك يتطلب الأمر الرعاية الصحية لهم، في المستشفيات، أو في مراكز الرعاية الصحية في حال كانت المستشفيات غارقة بالحالات.

وتمتد فترة استيلاء فيروس كورونا على الجسم والانتشار فيه، حتى 14 يومًا، من تاريخ الاصابه به، وفي الغالب تحدث الاصابة عن طريق ملامسة أي سطح ملوث ولمس الوجه بعدها، أو عن طريق استنشاق الفيروس نفسه.

كما وقالت الصحة العالمية، إن الفيروس يصيب خلايا الحلق المبطنة، والرئة والقصبة الهوائية، ثم يتم تحويلها إلى “مصانع فيروسات كورونا”، ويتم انتاج كميات ضخمة من الفيروسات التي تنتشر لتصيب أشخاص آخرين.

فترة حضانة الفيروس تختلف من شخص لآخر، إلا أنه تم الكشف عن متوسط الفترة مابين العدوى وظهور الاعراض والتي تتراوح بمتوسط خمسة أيام.

وتتمثل أعراض الاصابة بفيروس كورونا حسب ما اعلنت منظمة الصحة العالمية من خلال برنامج الطوارئ الصحية التابع لها فيما يلي:

الأعراض الأولية:

وهي قد لا تؤدي بالشخص للرغبة في التوجه للمستشفى، في مراحلها الأولى، وتكون على شكل
-أوجاع وآلام في الجسم
-سعال جاف
-ارعاض في جهاز التنفس

أما الاعراض المتوسطة

والتي يجب على المصاب بها اتباع تعليمات واجراءات صحية كما نصت منظمة الصحة العالمية، وهو الراحة في الفراش، وشرب السوائل بكثرة، والباراسيتامول، وتتمثل الاعاراض فيما يلي:
-حمى يشعر بها المصاب
-سعال
-الشعور بالارهاق
-ارتعاشات في الجسم
-ضيق في التنفس.

الاعراض الشديدة

قد يشعر المصاب بالفيروس في المراحل الاخيرة بالاعراض بشكل كبير، ويتطلب عليه في هذه المرحلة الذهاب للمستشفى، كما وتشمل:
-التعرض لصدمات انتانية
-التهاب رئوي حاد
-عدم القدرة على التنفس ويحتاج الى اكسجين اضافي
-ضعف في قدرات الجسم على ادخال كميات الاكسجين الكافية للدم، والتي بدورها قد تؤدي بفشل في بعض اعضاء الجسم كالكليتين مثلا
-انخفاض ملحوظ في ضغط الدم، قد يؤدي إلى الوفاة، أو السكتة الدماغية، أو فشل القلب.

طرق الوقاية من فيروس كورونا المستجد

لن تتمكن منظمة الصحة العالمية أو أي من دول العالم الحصول على لقاح لهذا الفيروس، ولكن هناك البعض من الطرق لعدم تفشيه، وللوقاية منه.

وتتمثل هذه الطرق في عزل المصاب بالفيروس وابقائه تحت الاشراف الطبي، وتجنب الاماكن المزدحمة، وغسل اليدين، والاهتمام بنظافة الجسم والمكان.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق