التخطي إلى المحتوى

انقسم نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي، بعد جدلا واسعا أثارته صورة غريبة تم تداولها عبر مواقع التواصل الإجتماعي يوم الخميس الموافق 11/6/2020.

حيث أكد عدد كبير من النشطاء عبر منصات مواقع الواصل الإجتماعي، بأن الصورة لطفل يقف على النافذة، إلّا أن آخرون أكدوا أنهم يرون فستانًا جميل، ما أثار جدلا واسعا بين صفوف النشطاء حول الشيئ الذي يظهر في الصورة، وتصدرت قصة هذه الصورة ترندات مواقع التواصل الإجتماعي باسم “طفل واضح”.

“طفل واضح”، في اشارة من النشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي لعدم ظهور أي فستان في الصورة التي يتم تداولها بينهم، إلا أن العديد منهم أكد بأن الصورة لا يظهر فيها أي طفل وأنها واضحة لفستان أزرق جميل.

قال أحدهم في تغريدة عبر موقع الواصل الإجتماعي “توويتر”: “واضحة كالشمس في مشرقها إنها لطفل، فبالله عليكم أين الفستان؟”.


وفي الجانب الآخر رد أحدهم قائلًا: “أين الطفل في الصورة، فأنا لم أرى إلا فستان جميل، كيف تقولون هذا طفل أنا لا أعرف”.

وقال آخرون إن الصورة تظهر بشكل مختلف بين الأجهزة الحديثة، والتي تميزها بعض التقنيات المختلفة.

وذكر آخرون أن هذه الحالة مشابهة لما تم تداوله من قبل، حيث أن صورة أخرى لحذاء أثارت جدلًا واسعًا بين النشطاء بعدما رآها البعض باللون الأزرق بينما آخرون رؤوها باللون الذهبي.

ورجح بعضهم أن تلك الصور خرج عن علماء، ولها علاقة بالعقل البشري، حيث تختلف خلايا الدماغ البشري من شخص لآخر.

التعليقات

اترك تعليقاً