اخبار عربية

عاملة هندية تهرب باموال كفيلها السعودي

قالت شرطة منطقة حائل شمال السعودية، انها كشفت ملابسات حادثة غير معهودة في المجتمع السعودي ارتكبتها عاملة منزلية بحق كفيلها المسن بإحدى قرى المنطقة.

وأفادت صحيفة “سبق” السعودية، أن العاملة أقدمت على اشعال النار في  الكفيل السعودي داخل مسكنه وفارق الحياة  بغرض سرقته، وتم الإيقاع بها خلال محاولتها الهروب بعد نحو شهر منفعلتها.

وتشير تفاصيل الحادثة إلى أن العاملة (هندية الجنسية) كانت تقوم على خدمة كفيلها (70 عامًا) وخدمة أسرته، ما جعلهم يطمئنون لها لظهور الإخلاص والأمانة عليها، ووعدها كفيلها أن يتكفل بنفقة أدائها فريضة الحج لهذا العام.

ووقع حريق في غرفة نوم المسن؛ وفارق الحياة ، وذلك في غرة جمادى الأولى الماضي، وباشر الدفاع المدني الحادث ولم تشر التحقيقات إلى سبب واضح للحريق، فأُغلق ملف الحادثة خاصة بعد عدم اتهام ذوي المسن العاملة واستبعادهم قيامها بذلك؛ حيث تظاهرت الأخيرة بالحزن عليه ونجحت في خداع الجميع.

وانكشفت الحادثة  في نهاية الشهر الماضي، عندما لوحظ وجود سيارة يستقلها عمالة هندية، وكانوا يسألون عن منزل المسن مدّعين أنهم شركة شحن حضروا من أجل استلام حقائب من العاملة لإرسالها إلى الهند، ما أثار شكوك عائلة المسن لتبلغ الشرطة، التي فتشت الحقائب ووجدت مبلغ 120 ألف ريال وملابس تخص أفراد أسرة الضحية.

واستجوبت شرطة حائل العاملة التي انهارت واعترفت بأنها أرادت التخلص من كفيلها بعدما علمت بأنه يخبئ مبلغًا ماليًّا في غرفته، فأرادت سرقته وقامت بفعلتهاحتى يظن أبناؤه أن المال احترق معه، كما أنها كانت تخطط للهرب مع العمالة الهندية، وأحيلت العاملة للجهات المختصة لمواصلة الإجراءات وتطبيق النظام بحقها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق