ما علاقة بطل سفينة التايتانيك في حرائق الامازون

قام الرئيس البرازيلي جير بولسونا عبر شبكة الانترنيت بإلقاء اللوم علي المنظمات الغير حكومية التي ساعدت في حرائق غابات الامازون حيث قامت باضرام النيران
وقال “إن المنظمات غير الحكومية، ماذا فعلوا؟ ما هو الأسهل؟ أضرموا النار في الأدغال” ، ولكنه لم يقدم أي دليل يدعم هذا الاتهام.

وبسبب الحرائق التي قامت بتدمير الكثير من هذه الغابات قام الممثل المشهور ليوناردو دي كابريو بالتبرع بمبلغ وقدره 500000 دولار الي منظمة غيرحكومية حيث ان ليوناردو “التقط صورًا ومقاطعًا مصورة وأرسلها إلى منظمة غير حكومية ، وبدورها تقوم المنظمة غير الحكومية بنشرها ، وتشن حملة ضد البرازيل .

وقال الرئيس بولسونارو “ليوناردو دي كابريو ، أنت تساعد في حرق الأمازون ، وهذا لا يمكن أن يكون”.، وتضاعفت مزاعم الرئيس البرازيلي الجمعة ، حيث تحدث إلى أنصاره خارج القصر الرئاسي في برازيليا.

وقال: “ليوناردو دي كابريو رجل عظيم ، أليس كذلك؟ يتبرع بالمال لإشعال النار في الأمازون”.
وجاء رد دي كابريو على الادعاءات يوم السبت على إنستغرام ، ودحض اتهامات بولسونارو مع الحفاظ على دعمه للشعب البرازيلي الذي يعمل على إنقاذ الغابات.

وأضاف ديكابريو: “مستقبل هذه النظم الإيكولوجية التي لا يمكن تعويضها على المحك وأنا فخور بالوقوف مع المجموعات التي تحميهم” ، وتابع قائلًا. “على الرغم من جدارة الدعم ، إلا أننا لم نمول المنظمات المستهدفة.”

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.