اخبار عالمية

الصين ستجمد الشركات الاميركية التي تبيع الاسلحة لتايوان

في خطوة قد تزيد العلاقات توترًا بين البلدين، صرّحت مصادر في وزارة الخارجية الصينية، الإثنين إن الحكومة الصينية سوف تقطع العلاقات التجارية مع شركات أميركية تبيع الأسلحة لتايوان، دون زيادة في التفاصيل، حيث تعتبر الصين إن تايوان هي القضية الأكثر حساسية في علاقاتها مع الولايات المتحدة.

وصرّحت الصين سابقًا أنها ستقوم بمعاقبة الشركات الأميركية التي تبيع السلاح لتايوان، دون ذكر تفاصيل أخرى.

وكانت قد وافقت وزارة الخارجية الأميركية على بيع صفقة أسلحة قد طلبتها تايوان، وتشمل 250 صاروخ “ستينغر”، و108 دبابة من نوع “General Dynamics Corp -GD>n- m1A2T Abrams” وقيمة الصفقة تقدر ب 2,2 مليار دولار.

ومن جانبه قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصسنية “جينج شوانغ” إن بيع الأسلحة لتايوان يشكل إنتهاكًا للقانون الدولي، ويأثر على الأمن القومي للصين، حيث قال في المؤتمر الصحفي اليومي ” لن تتعاون الحكومة الصينية والشركات الصينية وليس لديها إتصالات تجارية مع هذه الشركات الاميركية”.

وتابع شوانغ ” لا يمكنني الكشف عن التفاصيل في الوقت الحالي، لكن الشعب الصيني دائمًا يشدد على كلامه”.

وعلى حسابه الخاص يوم الأحد، حدد مسؤول الحزب الشيوعي الحاكم، الشركات الأميركية التي سيتم معاقبتها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق