التخطي إلى المحتوى

“مونوسكو” تؤكد دعمها للكونغو الديمقراطية في مواجهة زحف “23 مارس” نحو جوما

أكدت بعثة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في جمهورية الكونغو الديمقراطية (مونوسكو) عزمها دعم القوات المسلحة الكونغولية في الدفاع عن مدينتي ساكي وغوما في مقاطعة شمال كيفو، نظرا لتقدم قوات المتمردين. حركة 23 مارس.

وأكد ممثل البعثة الأممية المقدم كيداني منساه -كما أفاد المركز الصحفي للبعثة في جمهورية الكونغو الديمقراطية- أن عملية “سبرينغبوك” التي تنفذها البعثة بالتعاون مع القوات المسلحة الكونغولية القوات. وتستمر القوات في منطقتي “ماسيسي” و”نييراجونجو” في شمال كيفو.

وطمأن أهالي ساكي وغوما والمناطق المحيطة بها، قائلا: “شنت بعثة منظمة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في جمهورية الكونغو الديمقراطية، تمشيا مع تفويضها المتمثل في حماية المدنيين، عدة عمليات عسكرية، بما في ذلك عملية سبرينغبوك، للدفاع عن مدينتي ساكي وغوما”.

وذكر أيضًا أن “بعثة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في جمهورية الكونغو الديمقراطية تظل شريكًا للقوات المسلحة لجمهورية الكونغو الديمقراطية وهي تقف حاليًا إلى جانبها لصد هجوم إم 23”.

وأضاف: “أردت أن أطمئن شعب جمهورية الكونغو الديمقراطية بشكل عام ومقاطعة شمال كيفو بشكل خاص على أن عملية سبرينغبوك ستستمر والدفاع عن مدينتي ساكي وغوما من مواقعهما”.

جدير بالذكر أن العديد من الممثلين السياسيين وممثلي المجتمع المدني في مقاطعة شمال كيفو رحبوا بهذه العملية في نوفمبر الماضي، والتي قالوا إنها ستعزز الجهود التي بذلها الجيش الكونغولي بالفعل.

“مونوسكو” تؤكد دعمها للكونغو الديمقراطية في مواجهة زحف “23 مارس” نحو جوما

مصدر الخبر