التخطي إلى المحتوى

بوتين يلتقى رئيس لاوس ويؤكد على العلاقات الجيدة بين البلدين

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، خلال لقائه مع رئيس لاوس ثونجلون سيسوليث، إن مستوى العلاقات السياسية بين البلدين جيد جداً، مؤكداً أهمية تطوير الجانب الاقتصادي.

جاءت تصريحات الرئيس الروسي خلال لقائه مع رئيس لاوس ثونجلون سيسوليث، على هامش منتدى “حزام واحد، طريق واحد” المنعقد حاليا في بكين.

وقال بوتين: “إن مستوى العلاقات السياسية بين روسيا ولاوس جيد جدًا، لكن هناك حاجة لتطوير الجانب الاقتصادي، وهناك آفاق جيدة للتجارة”.

ويرى بوتين أنه من المهم تطوير العلاقات الاقتصادية بين روسيا ولاوس، مشيرا إلى أن المؤشرات الاقتصادية انخفضت قليلا في عام 2022.

وأكد بوتين: “بشكل عام، من الضروري تطوير العلاقات الاقتصادية بين البلدين”.

وأضاف أن نائبة رئيس لاوس باني ياتوتو زارت روسيا في سبتمبر الماضي وشاركت في المنتدى الاقتصادي الشرقي في فلاديفوستوك. وأوضح: “اليوم لدينا فرصة لتوسيع هذا الحوار”.

كما شكر رئيس لاوس الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على الاجتماع، متحدثا باللغة الروسية، وأعرب عن أسفه لعدم تمكنه من حضور المنتدى الاقتصادي الشرقي السابق. وقال: “شكرا جزيلا لك فلاديمير بوتين، لأنك مشغول جدا، ولكن اليوم هناك فرصة للقاء بك. أنا آسف لأنني لم أتمكن من المشاركة في المنتدى في فلاديفوستوك، الذي دعوتني إليه”.

ووصل الرئيس بوتين، اليوم، إلى العاصمة الصينية بكين للمشاركة في فعاليات وأنشطة منتدى “حزام واحد، طريق واحد”.

التقى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع الرئيس الفيتنامي فو فان ثونغ على هامش منتدى “حزام واحد، طريق واحد” المنعقد حاليا في بكين.

وأشار الرئيس بوتين أيضًا إلى أن التجارة بين روسيا وفيتنام زادت بأكثر من 6% في الأشهر الستة الأولى من هذا العام بعد انخفاض قياسي العام الماضي.

بوتين يلتقى رئيس لاوس ويؤكد على العلاقات الجيدة بين البلدين

مصدر الخبر