التخطي إلى المحتوى

طائرة المريخ بدون طيار الخاصة بناسا تسجل رقماً قياسياً آخر فى الطيران

حلقت مروحية Ingenuity التابعة لوكالة ناسا فوق سطح المريخ بشكل أسرع من أي وقت مضى، حيث وصلت آلة الطيران الشبيهة بالطائرة بدون طيار إلى سرعة 10 أمتار في الثانية (22.4 ميل في الساعة) في رحلتها الثانية والستين على الكوكب، متجاوزة الرقم القياسي السابق للسرعة البالغ 8 أمتار. . في الثانية (17.9 ميلاً في الساعة)، وهو ما تم تسجيله سابقًا في رحلتين أواخر الشهر الماضي.

وهو إنجاز آخر لفريق ناسا في مختبر الدفع النفاث في كاليفورنيا، الذي يشرف على مهمة المريخ الحالية، والتي تشمل أيضًا المركبة الجوالة بيرسيفيرانس، وفقًا لتقرير صادر عن Digital Trend.

وحلقت إنجينويتي لأول مرة في سماء المريخ في أبريل 2021، لتصبح أول طائرة تقوم برحلة تعمل بالطاقة إلى كوكب آخر. ومع ذلك، كانت الرحلة الأولى مجرد طيران، وقد قامت المروحية التي يبلغ طولها 4 أرطال وطولها 19 بوصة برحلة واحدة منذ ذلك الحين… مسافة قياسية تبلغ 2325 قدمًا (708.9 مترًا).

وتبلغ مدة طيران طائرة إنجنيويتي 113 دقيقة خلال 62 رحلة، حققتها على رحلات بلغ مجموعها 9 أميال، وكان أعلى ارتفاع تم الوصول إليه خلال هذه الرحلات 24 مترا، مما مكنها من التقاط صور جوية. مفيدة لفريق المثابرة في سعيهم للحصول على الطرق الأكثر أمانًا والأكثر كفاءة للمركبات البرية.

ولعل الهدف الرئيسي لمهمة المريخ الحالية هو البحث عن أدلة على وجود حياة قديمة. بمساعدة Ingenuity، تستخدم Perseverance مجموعتها من الأدوات العلمية لجمع وتخزين عينات الصخور والتربة التي سيتم جمعها في مهمة لاحقة وإعادتها. إلى الأرض لمزيد من التحليل التفصيلي.

وتقوم المهمة بجمع بيانات حول الظروف على الكوكب لمساعدة ناسا على الاستعداد بشكل أفضل لأول مهمة بشرية لها إلى المريخ، والتي يمكن أن تتم في ثلاثينيات القرن الحالي.

إن نجاح تصميم Ingenuity يعني أيضًا أن مهندسي ناسا سيعملون على بناء إصدارات أكثر تقدمًا من المروحية الصغيرة لمهمات مستقبلية إلى المريخ وربما كواكب أخرى.

طائرة المريخ بدون طيار الخاصة بناسا تسجل رقماً قياسياً آخر فى الطيران

مصدر الخبر