التخطي إلى المحتوى

ذكرت شبكة “روسيا اليوم” الإخبارية، بنقلها عن قناة “فوكس نيوز” الأميركية، يوم الجمعة، إن هناك إجتماعًا طارئًا يقام في البيت الأبيض بعد إصابة الرئيس البرازيلي “جايير بولسونارو” بفيروس كورونا المستجد، فيروس “كوفيد 19″، وذلك بعد أن كان قد إلتقى منذ أيام بالرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وأشار “ادواردو” وهو نجل الرئيس البرازيلي، أن والده قد خضع للفحوصات وذلك للكشف عن أعراض فيروس كورونا المستجد،إلا أن أي أعراض لم تظهر عليه.

نذكر أن وزير الإتصالات الابرازيلي “فابيو واجنجارتن”، قد خضع لفحوصات تتعلق بأعراض فيروس كورونا، وتبين أنه مصاب بالفيروس، وذلك بعد حضوره لإجتماعًا رسميًا يوم السبت في فلوريدا، مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، وأنه قد تم وضع بولسونارو تحت الملاحظة هو والمرافقين له من أعضاء الوفد.

إذن نذكر بأن هناك اجتماعا طار في البيت الأبيض بعد الحديث عن اصابة الرئيس البرازيلي بفيروس كورونا المستجد.

التعليقات

اترك تعليقاً